خطابات و مواد صحفية

رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة يوم الدولي للشباب ، 12 آب/أغسطس 2013

يركّز الاحتفال بيوم الشباب الدولي هذا العام على مسألة هجرة الشباب. فالشباب يشكّلون أكثر من 10 في المائة من التعداد السنوي الكلي الأخير للمهاجرين الدوليين المقدّر بنحو 214 مليون نسمة، ومع ذلك لا يُعرف إلا النزر القليل عن كفاحهم وتجاربهم.

احتفلت الأمم المتحدة في العراق باليوم العالمي للشباب بالدعوة للتحرك والعمل من أجل الشباب. وقال السيد جورجي بوستن نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق "من المحزن أن يمثل الحصول على تأشيرة  للهجرة من البلد بحثاً عن حياة أفضل، الخيار الافضل لدي كثير من الشباب العراقيين." 

نداء بشأن المعلمين
5 تشرين الأول/أكتوبر 2013
 
يحمل المعلمون المفتاح لمستقبل أفضل للجميع. فهُم يُلهمون مواطني العالم المبتكرين والمسؤولين ويقومون بتحفيزهم وتمكينهم. وهم يحرصون على انتساب الأطفال إلى المدارس وإبقائهم فيها ومساعدتهم على التعلّم. ويعمل المعلمون يومياً على بناء مجتمعات المعرفة الشاملة للجميع التي نحتاج إليها في الغد وفي القرن المقبل. وفي اليوم العالمي للمعلمين هذا، نتعاضد جميع اً لنوجه الشكر إلى المعلمين ولندعو إلى مزيدٍ من المعلمين الذين يحظون بتدريب أفضل وبدعم أكبر.

جمع السلام هذا اليوم الفنانيين والسياسيين معا في مجلس النواب، إذ قدمت مجموعة من الفنانيين العراقيين الشباب للقادة السياسيين، وبدعم من بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، لوحة جدارية جسدت آمالهم بعراق يسوده السلام مجددين بذلك التزامهم بالسلام.

نظمت مكتب حقوق الانسان التابع لبعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) دورة تدريبية حول اليات و تقنيات كتابة تقرير الاستعراض الدوري الشامل لحقوق الانسان في العراق لناشطي حقوق الانسان في منظمات مجتمع المدني في انحاء العراق و استمرت الدورة لمدة يومين و كرست عشرة صفحات من التقرير للمجتمع المدني باعتبارهم اصحاب شأن.

يعد موضوع التحول الديموغرافي الذي سيلحق بالبنية السكانية في العراق في غضون العشرين عاماً المقبلة جوهر عمل صندوق الأمم المتحدة للسكان. فتزايد أعداد الشباب يعد بخلق فرصٍ غير مسبوقةٍ وتحدياتٍ غير محدودةٍ للعراق. ولهذا السبب، فان خطة التنمية الوطنية العراقية للأعوام (2010-2014) تُشدد على ضرورة  الاستثمار في الشباب من خلال "تشجيع الجهود الرامية لتمكين الشباب وتطوير قدراتهم على مواجهة التحديات الإجتماعية والاسهام في التنمية المجتمعية".

تكشف مجموعة من الإحصاءات والدراسات مواجهة الشباب العراقيين للكثير من التحديات. وقد أجرى صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتعاون مع حكومة العراق مسحاً وطنياً على الشباب في عام 2009 توفرت من خلاله لأول مرة رؤية شاملة للواقع الذي يمكن أن يحياه المرء إذا كان شاباً يعيش في العراق في وقتنا الحاضر. كما قام كل من الجهاز المركزي للإحصاء والأمم المتحدة وهيئة إحصاء إقليم كردستان بتنفيذ مسح شبكة المعرفة العراقي (2011) والذي وفر معلومات محددة حول قضايا الشباب وتوجهاتهم.

في كلمته الأخيرة أمام مجلس الأمن في نيويورك يوم 16 تموز 2013، خصص الممثل الخاص السابق للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، السيد مارتن كوبلر، جزءاً من خطابه للحديث عن التحديات التي تواجه الشباب العراقي وقال:

سيطلق العراق هذا العام الإستراتيجية الوطنية للشباب في العراق والتي تعد الأولى من نوعها في البلاد. وقد عمل صندوق الأمم المتحدة للسكان مع كل من وزارة  التخطيط ووزارة الشباب عن كثب من أجل صياغة إستراتيجية شاملة وفعالة.

سيطلق العراق في تشرين الثاني 2013 - بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي - تقريره الوطني الثالث حول التنمية البشرية. وستركز موضوعات هذه النسخة من التقرير على فئة الشباب.

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.