خطابات و مواد صحفية

واستشهاداً بـمقولة (يو ثانت)، الأمين العام السابق للأمم المتحدة، قال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد نيكولاي ملادينوف بمناسبة يوم حقوق الإنسان "إن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان –’ هذا الصك العظيم والمُلهم’ – ولد من الإدراك بأنه لا يمكن ضمان الرخاء والعدالة والسلام العالمي إلا من خلال تعزيز وحماية الحقوق والحريات الأساسية لكل فرد".

أجراءات المحاكمة العادلة:

1.تشكيل هيئة قضائية مستقلة مهمتها تدقيق القضايا مبهمة المصدر والتي لم تثبت بالادلة القطعية مع ضمان محاكمة علنية.

2.الغاء مبدأ السجين البديل.

3.صرف تعويضات مادية للسجناء الابرياء عن مدة احتجازهم.

4.مبدأ المسائلة القانونية (من اين لك هذا) للقضاة ومسؤولي السجون والمرتشين (كشف مالي).

5.تشكيل لجنة خاصة لمتابعة الإنتهاكات (الجسدية والنفسية ) التي تحدث للسجينات والسجناء وتجريم المعتدين على السجناء داخل السجن.

نظم مكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ورشة عمل استمرت ثلاثة أيام في مدينة أربيل، و ذلك استعداداً للإستعراض الدوري الشامل القادم في 2014.

(نيويورك،25 تشرين ثاني) - في أول رسالة لها كالمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة  بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة (25 تشرين ثاني) تدعو السيدة فومزيلي ملامبو نغوكا المجتمع الدولي أن يكون "جزءا من الحلول المبتكرة " إزاء وباء العنف ضد النساء والفتيات، الذي يصيب اليوم  واحدة من بين ثلاث نساء في جميع أنحاء العالم. يتم الاحتفال باليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة في جميع أنحاء العالم يوم 25 تشرين ثاني. كما تنطلق اليوم فعاليات ال 16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الإجتماعي، حيث يحشد الأفراد والجماعات للدعوة للقضاء على العنف ضد النساء والفتيات.  وشعار هذا العام  الرسمي هو "عالم برتقالي في 16 يوما".

الرمادي- 12 تشرين الثاني (نوفمبر)- 2013: زار السيد نيكولاي ملادينوف، الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق مدينة الرمادي للمرة الأولى منذ تسنمه مهام منصبه في بغداد. 

بغداد 10 تشرين الثاني 2013: أنهى الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق السيد نيكولاي ملادينوف يوم الأربعاء زيارة استمرت ثلاثة أيام لشمال العراق، التقى خلالها القادة السياسيين في كل من كركوك وأربيل وناقش معهم الأولويات والتحديات الرئيسة في المنطقة.

يواجه الشباب العراقي كغيره من الشباب في المنطقة العربية ، الكثير من التحديات التي تتطلب العديد من القدرات المتنوعة للتحرك بالاوطان الى بر السلام و الامان . فكيف يمكن للشباب ان يلعب دوراً فاعلاً في بناء مجتمعه و وطنه إذا لم تتوفر له الفرصة لإكتشاف نفسه بمكنوناتها ومعارفها ومواقفها وقدراتها فيكون واثقاً من أفكاره وتحليلاته ونظرته للامور ليتمكن من التواصل مع الآخرين وبناء العلاقات والسعي الى ديمومتها، علاقات تضمن له ولاقرانه ومجتمعه النمو والتطور الايجابي والدائم .

بقلم: ياسمين خالد على، منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو)

 

أنور حسين شاب عراقي طموح ومجتهد لم يكن يعلم شيئاً عن مشروع "تشجيع الإستثمار في العراق" الذي تنفذه اليونيدو وكان يمتلك مشروعاً صغيراً إلاّ أن الفرص المتاحة أمامه لتحقيق النجاح الذي كان ينشده لمشروعه كانت محدودة. ولكن بعد سماعه عن مشروع اليونيدو والتحاقه به تغير وضع مشروعه كما تغيرت حياته بأكملها. 

في أيار 2012، أطلق مكتب العراق لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم اليونيسكو مشروعه "مكافحة البطالة في صفوف الشباب من خلال التعليم" في أربيل. ومولت حكومة اليابان المشروع وتم تنفيذه في إقليم كردستان كمشروع تجريبي بالتعاون مع النظراء في حكومة إقليم كردستان على وجه الخصوص مع وزارة العمل والشؤون الإجتماعية.  

معالي الدكتور حسين الشهرستاني نائب دولة رئيس الوزراء المحترم

معالي السيد هوشيار زيباري وزير الخارجية المحترم

معالي السيد وزير العلوم والتكنولوجيا عبد الكريم ياسين السامرائي المحترم

معالي السيد وزير الدولة لشؤون مجلس النواب السيد صفاء الدين الصافي المحترم

السادة أعضاء مجلس النواب المحترمون

السادة محافظي بابل وصلاح الدين والديوانية المحترمون

السادة ممثلي السلك الدبلوماسي في بغداد المحترمون

الضيوف الكرام

زملائي واصدقائي

 

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.