الاستعراض الدوري الشامل: أداة لتحسين أوضاع حقوق الإنسان في العراق

نظم مكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ورشة عمل استمرت ثلاثة أيام في مدينة أربيل، و ذلك استعداداً للإستعراض الدوري الشامل القادم في 2014.

 

وكانت ورشة العمل هذه هي الثانية ضمن سلسلة من ورش العمل التي تهدف لأن تجمع معاً ممثلي منظمات المجتمع المدني وأعضاء المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق وهيئة حقوق الإنسان في إقليم كردستان اللذين يجتمعون معاً لأول مرة بعد أن اتفقت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق وهيئة حقوق الإنسان في إقليم كردستان على توحيد جهودهما لتقديم مساهمة شاملة بشأن أوضاع حقوق الإنسان في أنحاء العراق كافة. وتمثل ورشة العمل هذه أول بادرة للتعاون الرسمي بين المفوضية العراقية العليا لحقوق الإنسان والهيئة المستقلة  لحقوق الإنسان في إقليم كردستان منذ تأسيسهما قبل نحو سنتين من الآن.

وقد وفرت الورشة أيضا فرصة للمنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني لكي تطرح بواعث قلقها بصورة مباشرة أمام ممثلي موسسات حقوق الإنسان الوطنية ولتقترح الحلول اللازمة من أجل تعاون مستقبلي فعّال.

 

وأوضح مسؤول حقوق الإنسان في بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق في بغداد السيد دانيل رومولو قائلاً "هدفت سلسلة ورش العمل إلى توفير الأدوات للمنظمات غير الحكومية ولنشطاء المجتمع المدني لمساعدتهما على مراقبة وقياس التقدم المحرز في مجال حقوق الإنسان في العراق على نحو منتظم. وأضاف قائلاً: "إن المنظمات غير الحكومية ، بما تمتلكه من رؤية فريدة من نوعها، تبقى أطرافاً هامة في عملية الإستعراض الدوري الشامل، كما وتظل مدخلاتها ومساهماتها بالغة الأهمية في إعداد التقرير الشامل.

 

حول الإستعراض الدوري الشامل:

الإستعراض الدوري الشامل عبارة عن آلية اعتمدتها مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان برعاية مجلس حقوق الإنسان، وهي عملية تدار من قبل الدول، وتتيح المجال لكل دولة على حدة لإعلان الإجراءات التي اتخذتها لتحسين أوضاع حقوق الإنسان في البلد المعني فضلاً عمّا قامت به للوفاء بالتزامتها فيما يتعلق بحقوق الإنسان. 

 

معلومات إضافية

  • Agency: UNAMI
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.