الولايات المتحدة الأمريكية تواصل تمويل أنشطة الاستجابة والحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي في العراق

رحبت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بالمساهمة السخية الجديدة المقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية مكتب الهجرة واللاجئين والسكان لدعم أنشطة المفوضية الخاصة بالحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي والاستجابة له للنازحين والعائدين واللاجئين في العراق.


لا يزال العنف القائم على النوع الاجتماعي يحتل مساحة رئيسية ضمن شواغل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين حيث لا يتم الإبلاغ عنه بشكل عام بسبب الوصمة الاجتماعية والخوف من الانتقام والتمييز. يتعرض السكان النازحون لخطر متزايد من العنف القائم على النوع الاجتماعي مع تأثر النساء والفتيات بشكل غير متناسب بسبب عدة عوامل منها الاعراف الاجتماعية وتلك الخاصة بالنوع الاجتماعي وانخفاض الموارد الاقتصادية. حيث كشفت المفوضية من خلال برامج مراقبة الحماية التي أجريت مؤخرًا عن ارتفاع في وتيرة العنف المنزلي والعنف القائم على النوع الاجتماعي نتيجة لوباء كورونا حيث فقد العديد من فئات العناية فرص كسب عيشهم وهم الان وبالكاد يستطيعون تغطية نفقاتهم مما يفرض ضغوطًا على الأسر ويزيد من التعرض للاستغلال وسوء المعاملة ، بما في ذلك خطر انخراط النساء والأطفال في استخدام آليات التكيف الضارة. ستمكن هذه المساهمة المفوضية من مواصلة توفير الحماية المطلوبة وكذلك مواصلة الاستجابات تجاه الحد العنف القائم على النوع الاجتماعي للمجتمعات في العراق.
فعلى وجه الخصوص ، سيتم استخدام هذه المساهمة في الأنشطة التي تهدف إلى الحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي والاستجابة له والتركيز على الناجين ، بما في ذلك إدارة الحالات الفردية ، وحملات التوعية ، وبناء قدرات مقدمي الخدمات الحكومية والمحليين المتخصصين ، والاستشارات النفسية والاجتماعية ، والخدمات القانونية.

هذا وقد صرح سفير الولايات المتحدة في العراق السيد ماثيو تولر: "إن الولايات المتحدة ملتزمة بمساعدة الناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي ومنع حدوثه. لدينا تاريخ طويل من الشراكة مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ويشرفنا دعم عملهم من أجل النهوض بالنساء والأطفال وسلامة الفتيات وأمنهن ووصولهن إلى العدالة ".

فيما صرحت السيدة فيليبا كاندلر ممثل المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وكالة بالقول : "خلال هذا الوقت الحرج بشكل خاص ، تسلط هذه المساعدة السخية الضوء على المشاركة الطويلة الأمد والأهمية التي أولتها حكومة الولايات المتحدة الأمريكية للتخفيف من تأثير العنف القائم على النوع الاجتماعي للمجتمعات النازحة قسراً في العراق والعالم. . ستستخدم المفوضية هذه الأموال في تعزيز النهج القائم على مساعدة الناجين ضمن أنشطة الحد من العنف القائم على النوع الاجتماعي والاستجابة له في العراق ".

للمزيد من المعلومات يمكنكم الاتصال:
السيد فراس الخطيب – الناطق الرسمي في بغداد 009613009940 | عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
السيدة شازا شقفه – مسئولة الاتصالات في اربيل 009647704946384 | عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
السيد رشيد حسين رشيد – موظف اتصالات اقدم في دهوك 009647507130014| عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: UNHCR
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.