الأمم المتحدة وعدد من الوزارات يبحثون التعاون في تعزيز نظام الحماية الاجتماعية في العراق

بغداد، العراق؛ 19 آب/ أغسطس 2020 - بحثت الأمم المتحدة في العراق ووزارات العمل والشؤون الاجتماعية والصحة والبيئة والتخطيط يوم الأربعاء التحديات التي يواجهها نظام الحماية الاجتماعية الوطني في العراق في الاستجابة لتأثير جائحة كوفيد-19.

وقدمت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية لمحة عامة عن التحديات التي يواجهها نظام الحماية الاجتماعية الوطني بسبب كوفيد-19. وأكد وزير العمل والشؤون الاجتماعية السيد عادل الركابي أن القضايا التي يواجهها العدد المتزايد من الأشخاص المستضعفين باتت ملحة، وهناك حاجة إلى استجابة سريعة. وقد مثلت منظمات الأمم المتحدة نائبة الممثل الخاص لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) والمنسقة المقيمة للأمم المتحدة ومنسقة الشؤون الإنسانية في العراق السيدة إيرينا فوياشكوفا-سوليورانو. وشجعت على تعزيز التعاون بين الحكومة وفريق الأمم المتحدة في العراق لإيجاد حلول ناجعة للاستجابة السريعة للجائحة وكذلك البحث عن استراتيجيات متوسطة وطويلة الأجل لمعالجة تأثير كوفيد-19. وتم تقديم مسودة خطة الأمم المتحدة للاستجابة الاجتماعية-الاقتصادية لـجائحة كوفيد-19 في العراق أمام المشاركين.
وناقش الحاضرون التعاون بشأن استجابة اجتماعية جامعةٍ وشاملة لأزمة كوفيد-19 وتداعياتها على السكان. واتفقوا على تسريع الجهود المشتركة لتوسيع نطاق الاستجابة السريعة لتأثير كوفيد-19 على القطاع الاجتماعي، مع التركيز على المجالات الحكومية ذات الأولوية.

وجددت السيدة فوياشكوفا-سوليورانو التأكيد على دعم الأمم المتحدة للحكومة وللناس في العراق، وقالت: "اجتماعنا اليوم هو البداية فقط وليس الهدف. والأمم المتحدة تصمم برامجها ومشاريعها بناءً على أولويات الحكومة واحتياجات الناس في العراق. وستعمل الأمم المتحدة مع نظرائها الحكوميين لضمان خطة الاستجابة السريعة لاحتياجات الفئات الأكثر ضعفاً."

وضمت منظمات الأمم المتحدة المشاركة، والتي انضمت افتراضياً وفقًا لتوصيات خلية أزمة كوفيد-19، ممثلين عن صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (UN WOMEN) والمنظمة الدولية للهجرة (IOM) مع ممثلين عن برنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة (WFP) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (UNESCO) ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF) والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) ومنظمة العمل الدولية (ILO).

جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2020.