تقديم المزيد من الرعاية الصحية للعائدين إلى نينوى

10 مايو/أيار 2019 – في إطار جهودها الحثيثة لدعم الحكومة العراقية في توفير فرص الحصول على الرعاية الصحية لآلاف المواطنين العائدين إلى نينوى، أطلقت منظمة الصحة العالمية المنشأة الثالثة لها للرعاية الصحية الأولية في محافظة نينوى لتلبية الاحتياجات الصحية المنقذة للحياة في قضاء تلعفر وخدمة ناحيتي الربيعة وزمار.

وتقع المنشأة في واحدة من أكثر المناطق النائية في مركز تل مارك، على بعد 60 كم إلى الغرب من مدينة الموصل. وستقدم هذه المنشأة الصحية خدماتها إلى السكان القاطنين في المناطق المحيطة بالمركز والبالغ عددهم أكثر من 150،000 شخص، بما في ذلك خدمات الطوارئ والأمومة، إلى جانب المختبر والصيدلة وخدمات الإحالة والأنشطة المعززة للصحة. كما تغطي شبكة الإنذار المبكر والاستجابة هذه المنطقة.

وتسعى منظمة الصحة العالمية من خلال تزويد المنشأة الصحية بالموظفين والتجهيزات اللازمة إلى تلبية الاحتياجات الصحية العاجلة والحرجة للعائدين في منطقة تلعفر. وبالإضافة إلى الدعم التشغيلي الذي سيتم توفيره للمنشآت الصحية، تلتزم منظمة الصحة العالمية بتوفير الاحتياجات من الأدوية الأساسية، ودعم الإشراف ومراقبة الأمراض والإبلاغ عنها. واستفاد أكثر من 1481 شخصاً من هذه المنشأة الصحية منذ بدء تشغيلها في أبريل/نيسان 2019.

وتدير منظمة "داري"، الشريك المنفذ لمنظمة الصحة العالمية، هذه المنشأة بتمويل من المساهمات السخية لمكتب المساعدات الخارجية الأمريكية في حالات الكوارث. وما تزال منظمة الصحة العالمية حالياً الوكالة الرئيسية التي تدعم الخدمات الصحية في مناطق العودة، بما في ذلك سنوني وبلدة البعاج وقرية شندوخة بالقرب من محور كسك وقطاع الوحدة داخل مدينة تلعفر، علماً أن مراكز الرعاية الصحية الأولية قد تدمرت خلال الأزمة التي انتهت قبل أكثر من عام.

ويتواجد في قضاء تلعفر مسشفى عام وحيد بقدرات محدودة وقدرة وصول ضئيلة لجميع السكان في المنطقة. وتهدف المنظمة من خلال تدخلها إلى دعم العائدين إلى القرى النائية في ناحيتي زمار والربيعة ورفدهم بخدمات إضافية غير خدمات الرعاية الصحية الأولية وهما الطوارىء والأمومة.

وستواصل منظمة الصحة العالمية دعمها لوزارة الصحة ومديريات الصحة لسد الثغرات الهامة في إيصال الخدمات. ولكن، بالنظر إلى الوتيرة السريعة لإعادة التوطين، فإن الاحتياجات اللازمة هائلة، وتشمل ضمان توافر تغطية الرعاية الصحية الأولية لجميع المناطق التي تتضمن مراكز صحية مدمرة ومشاف متضررة في نينوى.

للمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

بولين أجيلو
مسؤولة اتصال في منظمة الصحة العالمية
009647729877288
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

أجيال سلطاني
مسؤولة اتصال في منظمة الصحة العالمية
009647740892878
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

غيدا المياحي
مسؤولة اتصال في منظمة الصحة العالمية
009647827886765
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

معلومات إضافية

  • Agency: WHO
جميع الحقوق محفوظة United Nations Iraq © 2019.